ما ترك لنا عذراً في واحدة!

REZYUM.COM25 أكتوبر 20201 مشاهدةآخر تحديث : منذ سنتين
REZYUM.COM
غير مصنف
ما ترك لنا عذراً في واحدة!

ما ترك لنا عذراً في واحدة!

 

قيلَ أنّ بَعضَ وُفودِ العربِ قَدِموا على أميرِ المؤمنينَ

عُمرَ بن عبد العزيز رضيَّ الله عَنه، وكان فيهم شابٌ.‏ ‏

فقامَ وقال:‏ ‏

            يا أميرَ المؤمنين أصابَتْنا سِنونٌ عِجافٌ، سَنةٌ أذابتْ الشّحم،

وسَنةٌ أكلتْ اللحم، وسَنةٌ دَقّتْ العَظم. وفي أيديكُم فضولُ أموال،

فإن كانت لَنا فَعَلامَ تَمنَعونَها عَنّا،وإن كانتْ للهِ فَفَرّقوها على عِبادِ الله، وإن كانت لَكُم فَتَصدّقوا بها علينا إن الله يُجزي المتصدقين.‏ ‏

فقالَ عُمر بن عبد العزيز:‏ ‏ ما تَركَ الأعرابيُّ لنا عذراً في واحدة. 

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة